منتدى العلوم القانونية و الإدارية
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

منتدى العلوم القانونية و الإدارية

منتدى البحوث و المحاضرات والكتب و المكتبات الخاصة بطلبة العلوم القانونية و الإدارية
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
شاطر
 

  كيف تتم معرفة قواعد الجرح والتعديل؟!

استعرض الموضوع التالي استعرض الموضوع السابق اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رحمون
عضـو جديــد


ذكر
عدد الرسائل : 5
العمر : 29
الموقع : http://games-net.forums1.net
البلد : الجزائر
تاريخ التسجيل : 20/03/2010

 كيف تتم معرفة قواعد الجرح والتعديل؟! Empty
مُساهمةموضوع: كيف تتم معرفة قواعد الجرح والتعديل؟!    كيف تتم معرفة قواعد الجرح والتعديل؟! Emptyالأحد يوليو 11, 2010 2:36 pm





<table style="table-layout: fixed;">

<tr>
<td>

<table style="width: 756px; height: 850px;" bgcolor="#ffffff" border="4" bordercolor="#990033" cellpadding="2" cellspacing="2">

<tr>
<td class="status" colspan="2" align="center">
 كيف تتم معرفة قواعد الجرح والتعديل؟! Icon</td></tr>
<tr>
<td colspan="2" align="center">
[center]
 كيف تتم معرفة قواعد الجرح والتعديل؟! 747474

 كيف تتم معرفة قواعد الجرح والتعديل؟! 32 كيف تتم معرفة قواعد الجرح والتعديل؟!
سعد بن ضيدان السبيعي
 كيف تتم معرفة قواعد الجرح والتعديل؟! 32



 كيف تتم معرفة قواعد الجرح والتعديل؟! Dfgdfgdfg





[size=25]
من
المهم لطالب علم الحديث معرفة قواعد الجرح والتعديل فهذا من أسباب ضبط
كثير من المسائل في هذا الباب، وتوفير الوقت والجهد، فهذه القواعد الكلية
يدخل تحتها الكثير من المسائل الجزئية والفرعية....

* قال الحافظ
ابن رجب في شرح علل الترمذي (2/711) في خاتمة الكتاب (ولنختم هذا الكتاب
بكلمات مختصرات من كلام الأئمة النقاد الحفاظ الأثبات هي في هذا العلم
كالقواعد الكليات يدخل تحتها كثير من الجزئيات)

أقول مستعينا بالله وتتم معرفة قواعد الجرح والتعديل بأحد أمرين:

1 كلام الأئمة النقاد الحفاظ الأثبات، وهذه بعض الأمثلة التي ذكرها أهل العلم:

1-
قاعدة ذكرها الذهبي - رحمه الله - في سير أعلام النبلاء (7/464) في تمييز
المهمل في الإسناد إذا كان اسمه حماد ولم يتبين هل هو حماد بن سلمة أو
حماد بن زيد، أو إذا كان اسمه سفيان ولم يتبين هل هو سفيان الثوري أو
سفيان بن عيينة، قال - رحمه الله - (اشترك الحمادان في الرواية عن كثير من
المشايخ وروى عنهما جميعا جماعة من المحدثين فربما روى الرجل منهم عن حماد
لم ينسبه فلا يعرف أي الحمادين هو إلا بقرينة فإن عري السند من القرائن
وذلك قليل لم نقطع بأنه ابن زيد ولا أنه ابن سلمة بل نتردد أو نقدره ابن
سلمة, ونقول هذا الحديث على شرط مسلم إذ مسلم قد احتج بهما جميعا، والحفاظ
المختصون بالإكثار وبالرواية عن حماد بن سلمة بهز بن أسد وحبان بن هلال
والحسن الأشيب وعمر بن عاصم، والمختصون بحماد بن زيد الذين ما لحقوا ابن
سلمة فهم أكثر وأوضح كعلي بن المديني وأحمد بن عبدة, وأحمد بن المقدام
وبشر بن معاذ العقدي, وخالد بن خداش, وخلف بن هشام, وزكريا بن عدي, وسعيد
ابن منصور, وأبي الربيع الزهراني, والقواريري, وعمرو بن عون, وقتيبة بن
سعيد, ومحمد بن أبي بكر المقدمي, ولوين, ومحمد بن عيسى بن الطباع, ومحمد
بن عبيد بن حساب, ومسدد ويحيى بن حبيب, ويحيى بن يحيى التميمي وعدة من
أقرانهم, فإذا رأيت الرجل من هؤلاء الطبقة قد روى عن حماد وأبهمه علمت أنه
ابن زيد وأن هذا لم يدرك حماد بن سلمة, وكذا إذا روى رجل ممن لقيهما فقال
حدثنا حماد وسكت نظر في شيخ حماد من هو, فإن رأيته من شيوخهما على
الاشتراك ترددت وإن رأيته من شيوخ أحدهما على الاختصاص والتفرد عرفته
بشيوخه المختصين به, ثم عادة عفان لا يروي عن حماد بن زيد إلا وينسبه
وربما روى عن حماد بن سلمة فلا ينسبه, وكذلك يفعل حجاج بن منهال وهدبة بن
خالد, فأما سليمان بن حرب فعلى العكس من ذلك, وكذلك عارم يفعل فإذا قالا
حدثنا حماد فهو ابن زيد ومتى قال موسى التبوذكي حدثنا حماد فهو ابن سلمة
فهو روايته والله أعلم، ويقع مثل هذا الاشتراك سواء في السفيانين فأصحاب
سفيان الثوري كبار قدماء, وأصحاب ابن عيينة صغار لم يدركوا الثوري, وذلك
أبين فمتى رأيت القديم قد روى فقال حدثنا سفيان وأبهم فهو الثوري وهم
كوكيع, وابن مهدي, والفريابي وأبي نعيم, فإن روى واحد منهم عن ابن عيينة
بينه, فأما الذي لم يلحق الثوري وأدرك ابن عيينة فلا يحتاج أن ينسب لعدم
الإلباس فعليك بمعرفة طبقات الناس).

قال الحافظ ابن حجر في فتح
الباري (1/246) (القاعدة في كل من روى عن متفقي الاسم أن يحمل من أهمل
نسبته على من يكون له به خصوصية من إكثار ونحوه).

2- قاعدة ذكرها
الحافظ ابن رجب في شرح علل الترمذي (2/711) (قاعدة الصالحون غير العلماء
يغلب على حديثهم الوهم والغلط, وقد قال أبو عبد الله بن مندة إذا رأيت في
حديث فلان الزاهد فاغسل يدك منه، وقال يحيى بن سعيد ما رأيت الصالحين أكذب
منهم في الحديث والحفاظ منهم قليل, فإذا جاء الحديث من جهة أحد منهم
فليتوقف فيه حتى يتبين أمره) وانظر أيضاً شرح علل الترمذي (1/93)

3-
قاعدة ذكرها الحافظ ابن حجر في طبقات المدلسين فيما رواه شعبة بن الحجاج
عن الأعمش أو أبي إسحاق السبيعي أو قتادة فإنه يحمل على السماع حتى ولو
كان بصيغة العنعنة، قال - رحمه الله - (قال البيهقي في المعرفة روينا عن
شعبة قال كنت أتفقد فم قتادة فإذا قال ثنا شعبة انه قال كفيتكم تدليس
ثلاثة الأعمش وأبي إسحاق وقتادة قلت فهذه قاعدة جيدة في أحاديث هؤلاء
الثلاثة أنها إذا جاءت من طريق شعبة دلت على السماع ولو كانت معنعنة).

2-
كثرة القرأة في كتب الحديث، ومداومة النظر في كتب الرجال، والاستقراء
التام لحديث الراوي وهو متعلق أيضاً بالأمر الأول من ذلك على سبيل المثال:


1- قال الذهبي في ميزان الاعتدال في ترجمة يونس بن أبي إسحاق
السبيعي (4/483) (و قال أحمد حديثه مضطرب و قال عبد الله بن أحمد سألت أبي
يونس بن أبي إسحاق قال كذا و كذا قلت هذه العبارة يستعملها عبد الله بن
أحمد كثيرا فيما يجيبه به والده و هي بالاستقراء كناية عمن فيه لين)

2-
قال الحافظ ابن حجر في مقدمة فتح الباري (1/453)(يزيد بن عبد الله بن
خصيفة الكندي وقد ينسب إلى جده قال بن معين ثقة حجة ووثقه أحمد في رواية
الأثرم وكذا أبو حاتم والنسائي وبن سعد, وروى أبو عبيد الآجري عن أبي داود
عن أحمد أنه قال منكر الحديث, قلت هذه اللفظة يطلقها أحمد على من يغرب على
أقرانه بالحديث عرف ذلك بالاستقراء من حاله وقد احتج بابن خصيفة مالك
والأئمة كلهم).

3- في شرح علل الترمذي (2/778) (قاعدة في الرواة
رشدين اثنان أحدهما رشدين بن كريب مولى ابن عباس والثاني رشدين بن سعد
المصري وكلاهما ضعيف فهذه الترجمة من الأسماء ليس فيها ثقة فيما نعلم).

4-
شرح علل الترمذي (2/779)(قال أحمد في رواية ابن هانىء ـ أيضاً قال آل كعب
بن مالك كلهم ثقات كل من روى عنه الحديث يعني كل من روى عنه الحديث من
أولاد كعب بن مالك وذريته فهو ثقة).

5- ومن ذلك مستفدته من دروس الشيخ عبد الله السعد - حفظه الله - ومن ذلك:

قوله يوجد في الرواة من اسمه أسامة بن زيد ثلاثة:

1- أسامة بن زيد بن حارثة الصحابي- رضي الله عنه-.

2- أسامة بن زيد الليثي، ثقة، من رجال مسلم وروى له البخاري معلقاً وأصحاب السنن.

3- أسامة بن زيد بن أسلم العدوي، ضعيف، روى له ابن ماجة.

ومن ذلك: قوله يوجد في الرواة من اسمه شريك بن عبد الله اثنان:

1-
شريك بن عبد الله بن أبي نمر، أبو عبد الله المدني، من رجال البخاري
ومسلم، ثقة له بعض الأوهام، ومن ذلك أوهامه في حديث الإسراء والمعراج في
صحيح البخاري

2- شريك بن عبد الله النخعي الكوفي، أبي عبد الله
القاضي، روى له البخاري معلقاً في موضع واحد، ومسلم في أربعة مواضع وأصحاب
السنن، وحديثة على ثلاثة أقسام:

1- ما حدث به من كتابه فهو مقبول ومن أصح حديثه.

2-
ما حدث به من حفظه قبل أن يتولى القضاء، فمنه ما هو صحيح وما هو ضعيف،
فلايحكم عليه بحكم عام إن استقام ووجد ما يشهد له قبل وإلا فلا.

3- ما حدث به من حفظه بعد أن يتولى القضاء فهو مردود فيكتب حديثه ولا يحتج به.

* أقول أخيراً هناك قواعد في الجرح والتعديل يذكرها أهل العلم وهى بحاجة إلى نظر ومزيد استقراء من ذلك على سبيل المثال:

1-نص
الهيثمي - رحمه الله - في مجمع الزوائد على أن شيوخ الطبراني ممن ليس
موجود في كتاب ميزان الاعتدال للإمام الذهبي كلهم ثقات، وهذا محل نظر
فهناك من شيوخ الطبراني من لم يذكره الذهبي في كتاب وهو ضعيف أو مجهول.

قال
الهيثمي في مجمع الزوائد (1/Cool(من كان من مشايخ الطبراني في الميزان نبهت
على ضعفه. ومن لم يكن في الميزان ألحقته بالثقات الذين بعده. والصحابة لا
يشترط فيهم أن يخرج لهم أهل الصحيح فإنهم عدول. وكذاك شيوخ الطبراني الذين
ليسوا في الميزان).

2- قال الذهبي في ميزان الاعتدال في نقد الرجال (4/604) (فصل في النسوة المجهولات وما علمت في النساء من اتهمت ولا من تركوها).

وهذه القاعدة نقلها أيضاً الحافظ ابن حجر في لسان الميزان ولم يتعقبها بشيء.

وهى محل نظر، وبحاجه إلى استقراء تراجم النساء.

3-ومن القواعد التي هي محل نظر، وقد نقدها الحافظ ابن رجب (قول ابن المديني كل مدني لم يحدث عنه مالك ففي حديثه شيء)

قال
الحافظ ابن رجب - رحمه الله - في شرح علل الترمذي(2/782) وهذا على إطلاقه
فيه نظر فإن مالكاً لم يحدث عن سعد بن إبراهيم وهو ثقة جليل متفق عليه

ونظير هذا قول عبد الله بن أحمد الدورقي كل من سكت عنه يحيى بن معين فهو ثقة).

4- ومن ذلك ما ذكره ابن عدي في كتابه الكامل (5/253) بسنده عن إسماعيل بن علية قال: من كان اسمه عاصم كان في حفظه شيء.

قال
الحافظ ابن رجب - رحمه الله - في شرح علل الترمذي(2/782) (وحكى المروذي عن
يحيى بن معين قال كل عاصم في الدنيا ضعيف ولم يوافق أحمد على ذلك فإن عاصم
بن سليمان الأحول عنده ثقة وذكر له أن ابن معين تكلم فيه فعجب

وعاصم بن بهدلة ثقة إلا أن في حفظه اضطراباً

وعاصم بن عمر بن قتادة ثقة أيضاً متفق على حديثه كعاصم الأحول

وعاصم بن كليب ثقة وقد وثقه ابن معين أيضاً

وعاصم
بن محمد بن زيد بن عبد الله بن عمر ثقة متفق على حديثه وممن وثقه ابن معين
أيضاً، وأما عاصم بن عمر بن الخطاب فأجل من أن يقال فيه ثقة، وفوق هؤلاء
من اسمه عاصم من الصحابة وهم جماعة ولم يرد ابن معين دخولهم في كلامه
قطعاً).

نكتفي بهذا القدر من الأمثلة والله أعلم وصلى الله على نبينا محمد..



*عضو الدعوة بوزارة الشئون الإسلامية





[/size]


 كيف تتم معرفة قواعد الجرح والتعديل؟! Or40



 كيف تتم معرفة قواعد الجرح والتعديل؟! Islami10



 كيف تتم معرفة قواعد الجرح والتعديل؟! User.aspx?id=1824035&f=hadith
</td></tr></table>
</td></tr></table>
[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
didou
عضـو فعـــال
عضـو فعـــال
didou

أوسمــة العضــو :  كيف تتم معرفة قواعد الجرح والتعديل؟! 1-tama10
ذكر
عدد الرسائل : 90
العمر : 31
البلد : algerai
تاريخ التسجيل : 02/07/2010

 كيف تتم معرفة قواعد الجرح والتعديل؟! Empty
مُساهمةموضوع: رد: كيف تتم معرفة قواعد الجرح والتعديل؟!    كيف تتم معرفة قواعد الجرح والتعديل؟! Emptyالجمعة سبتمبر 24, 2010 4:32 pm

بارك الله فيك على الطرح وقل ربي زدني علما
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كيف تتم معرفة قواعد الجرح والتعديل؟!
استعرض الموضوع التالي استعرض الموضوع السابق الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى العلوم القانونية و الإدارية :: قسم الدين الإسلامي الحنيف :: منتدى الحديـث وعلومـه-
انتقل الى: